تحذير بشأن البيانات التوقعية

يتضمن هذا التقرير السنوي بيانات، يمكن أن تعتبر بيانات استشرافية أو توقعية، بما في ذلك بيانات حول افتراضات وتوقعات شركة معادن، كما تشير الكلمات «الشركة»، «نحن» أو «معادن» إلى شركة التعدين العربية السعودية.

وقد أعدت هذه البيانات على أساس الخطط الحالية وتقديرات الشركة، فضلاً عن توقعاتها في ظل الظروف والأحداث الخارجية، وقد بذلنا كل جهد ممكن لضمان دقة المعلومات الواردة في هذا التقرير السنوي، التي هي صالحة وصحيحة في وقت إعدادها ونشرها.

وتنطوي هذه البيانات التوقعية على مخاطر كامنة وعدم وضوح. ونتيجة لهذه المخاطر والافتراضات، لا ينبغي لفرد أو جماعة أو أي كيان قانوني أن يعتمد كلياً- أو بشكل نهائي ودقيق- على هذه البيانات.

وقد قمنا أيضاً بإدراج معلومات إضافية حول المخاطر التي نواجهها في قسمين آخرين من هذا التقرير السنوي، وهما «الحوكمة والالتزام والمخاطر»، و «القوائم المالية الموحدة».

ويمكن أن يسبب عدد من العوامل والمؤشرات نتائج فعلية تختلف جوهرياً عن تلك التي تم ذكرها في أي من البيانات التوقعية.

وعليه، فلا تتحمل معادن أي التزامات تجاه ما قد ينشر من تحديثات أو تعديلات على البيانات التوقعية الواردة في هذا التقرير، سواءً على أساس معلومات جديدة أو أحداث لاحقة. وفيما عدا الحالات المنصوص عليها في مباشرة القوانين المعمول بها، لا تتحمل شركة معادن أي مسؤولية عن أي خسائر قد تلحق بأي فرد أو جماعة أو كيان ناجمة عن قراراتهم التي بنيت على بياناتنا الاستشرافية.

إن كلمات مثل: «تعتزم»، «تسعى»، «مشاريع»، «تتوقع»، «تقدّر»، «تخطط»، «تعتبر»، «يفترض»، «قد»، «ينبغي»، «سوف»، «تواصل» وغيرها من الكلمات المشابهة في المعنى تشير إلى طبيعة التوقعات في هذا التقرير.