سياسة إدارة المخاطر والإشراف عليها

سياسة إدارة المخاطر والإشراف عليها
اعتمدت معادن السياسات والإجراءات المناسبة لإدارة المخاطر التشغيلية والمخاطر المالية والمخاطر المتعلقة بالأسواق. وتعتبر إدارة المخاطر جزءاً لا يتجزأ من أنشطة الشركة وعمليات صنع القرار فيها؛ حيث نسعى في معادن لتحقيق توازن مقبول بين المخاطر والمكاسب أثناء سعينا لتحقيق رؤيتنا.

تقدم استراتيجياتنا لإدارة المخاطر طريقة منطقية ومنتظمة لوضع سياق للمخاطر وتحديدها وتحليلها وتقييمها ومعالجتها ومراقبتها والإبلاغ عنها؛ وذلك بطريقة تسمح لشركة معادن باتخاذ قرارات مناسبة والاستجابة في الوقت المناسب للمخاطر والفرص حال حدوثها، مع اغتنام الفرص التي توفـر للشركة ميزة تنافسية. وتظهر العمليات المستخدمة معيار الأيزو 31000 لمبادئ وإرشادات إدارة المخاطر (آيزو 31000:2009)؛ لذا تقوم معادن بتقييم المخاطر وترتيب أولوياتها باستخدام مقاربتي «أعلى أسفل وأسفل أعلى»، ووفقا لتصنيف المخاطر والتعرض للمخاطر المحتملة.

وتسبب المخاطر بطبيعتها نتائجَ غير متوقعة، ولا يعتبر معيار آيزو ضمانة لإدارة جميع المخاطر وتخفيضها إلى الحد الذي لا يؤثر على الأعمال.

فيما يلي وصف للمخاطر الأساسية التي تواجه معادن، وأسلوب إدارتها للتخفيف من هذه المخاطر. وتجدر الإشارة إلى أن نجاح إدارة المخاطر غير مضمون في تخفيفها أو جزئياً. كما تجدر الإشارة إلى أن ما يلي عبارة عن ملخص لأبرز المخاطر، حيث إن هناك عدداً آخر من المخاطر يمكن أن تؤثر سلباً ومادياً على وضع الشركة المالي ونتائج التشغيل

تقلبات أسعار السلع الأساسية
لا تستطيع معادن السيطرة على تأثير أسعار السوق في منتجاتها، والتقلبات الكبيرة في أسعار السلع الأساسية التي تؤثر بشكل مباشر على الإيرادات. ويمكن لهذا التأثير أن يكون إيجابياً في أوقات ارتفاع أسعار السلع الأساسية، وسلبياً عند انخفاضها والذي يمكن أن يؤدي إلى التأثير بشكل كبير على الربحية والتدفقات النقدية.

ولا تقيّد معادن عموماً تأثير أسعار السوق، ولكنها تسعى لتخفيف المخاطر عن طريق السعي نحو منتجات منخفضة التكلفة بما يحقق خفضاً في سعر تكلفة الإنتاج. ويؤدي العرض الفائض وانخفاض أسعار السوق بالشركات التي تعتمد هامش التكلفة العالية إلى تنحيتها من السوق، فيما تحافظ الشركات ذات التكلفة المنخفضة على مكانتها في السوق إذ تواصل إنتاجها مع هامش نقدي إيجابي.

قد تهدد الهجمات الإلكترونية والاختراقات الأمنية سلامة الملكية الفكرية، وتؤثر على المعلومات المهمة في شركة معادن. كما يمكن لهذه الاختراقات تعطيل العمليات وإلحاق أضرار مادية بالشركة وتشويه سمعتها، وتعريضها إلى عدد من الآثار السلبية الأخرى التي يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على وضع الشركة المالي ونتائج عملياتها.

وتلجأ معادن إلى الاستعانة بخبراء من شركات مختصة في حماية وتأمين تكنولوجيا المعلومات، كما تقوم بمراجعة مستمرة للتهديدات الأمنية، وبالبحث عن فرص لتعزيز أمن المعلومات.

تحديد المشاريع وتطويرها وتنفيذها
يعتبر تحديد المشاريع وتطويرها وتنفيذها نوعاً من أنواع المخاطر؛ إذ يمكن للتطور غير الفعال وتنفيذ المشاريع الرئيسية أن يكشف ميزانية التكلفة والجدول الزمني، ويؤثر بالتالي سلباً على ربحية الشركة ونموها وسمعتها المالية العامة.

يتم اتخاذ القرارات التنموية والاستثمارية فيما يتعلق بالمشاريع الجديدة باستخدام نظام «بوابة المراحل للمشاريع»؛ للتأكد من أن المشاريع الجديدة تتضمن الكشف عن التكاليف والمخاطر والعوائد المتوقعة من الاستثمار. ويقوم مديرو المشاريع والشركات المختصة أثناء التنفيذ بإدارة التقدم لضمان إنجاز المشروع في إطار الميزانية والجدول الزمني المحددين وذلك من خلال تقديم تقارير مراحل الإنجاز الشهرية، وتقارير الإنفاق للإدارة، لرصد التقدم المحرز، وتحديد العقبات، واقتراح الإجراءات التصحيحية.

من أجل توفير خدمات النقل
تعتمد معادن على المؤسسة العامة للخطوط الحديدية لتوفير خدمات نقل المواد الخام والمنتجات الوسيطة بين مواقع التشغيل الرئيسية بكفاءة وفعالية. وفي حال عدم قدرة المؤسسة على تلبية الكميات المطلوبة يمكن اللجوء إلى النقل بالشاحنات التي يترتب عنها تكلفةً أعلى. إن عدم القدرة على نقل البضاعة يؤدي إلى توقف العمليات في بعض المرافق، والذي من شأنه أن يؤدي إلى تأثير سلبي على الربحية والتدفقات النقدية للشركة.

تواجه معادن بوصفها مورّداً لمنتجات السلع الأساسية في زمن تراجع السوق خطر إخفاقها في إيجاد أسواق لكل منتجاتها وخاصة صفائح الألومنيوم والأسمدة. وقد يؤدي فشل بيع المنتجات إلى تأثير سلبي على الربحية والتدفقات النقدية للشركة.

وللتقليل من هذه المخاطر تسعى الشركة لتنويع محفظة منتجاتها قدر الإمكان، والسعي إلى الوصول إلى مجموعة من الأسواق النهائية.

توقف عمليات صهر الألومنيوم نتيجة تعطل المعدات أو مشاكل تشغيلية في محطة مؤسسة تحلية المياه المالحة من المخاطر التي تؤثر سلباً على نتائج العمليات.

وتتمتع شركة معادن للألومنيوم بقدرة توليد طاقة كهربائية أكبر بكثير من احتياجاتها من مؤسسة تحلية المياه المالحة، كما تتمتع بصلاحية الوصول إلى شبكة الكهرباء في المملكة العربية السعودية، والتي يمكن استخدامها في حالات انقطاع التيار الكهربائي.

إن عدم توافر و/ أو ارتفاع تكلفة مواد مستلزمات الإنتاج بما في ذلك الغاز الطبيعي والكبريت والديزل وغيرها يترك أثراً سلبياً على العمليات، والربحية، والتدفقات النقدية؛ إذ تعتمد معادن على شركة أرامكو السعودية لتوريد الغاز الطبيعي والكبريت والديزل ومواد أخرى ويتم تزويد الغاز الطبيعي عبر شبكة كبيرة؛ لذا فإن الانقطاع في شركة أرامكو السعودية يؤدي إلى نقص في الإمدادات. إن مادة الكبريت متوفرة بسهولة في المملكة العربية السعودية من خلال عدد من مرافق أرامكو السعودية، ويتم تزويد شركة معادن وعد الشمال للفوسفات بالكبريت عبر شبكة السكك الحديدية. إلاّ أن أسعار الغاز والكبريت والديزل المتفق عليها مع شركة أرامكو السعودية قابلة للتغير نتيجة تقلبات السوق، أو تغييرات في سياسة الدولة للطاقة.

حوادث الصحة والسلامة والأمن
قد تشكل عمليات التعدين وإنتاج المعادن والأسمدة خطراً على الصحة والسلامة والأمن التي يمكن أن تؤدي إلى إصابات شخصية خطيرة، أو تكبد خسائر تشغيلية ومالية أخرى.

المخاطر من خلال تطبيق إجراءات الصحة والسلامة والمحافظة على البيئة في جميع المواقع وفق معايير الصحة والسلامة المعترف بها دوليا. وتقوم بمراجعة جميع الحوادث لأخذ العبر، وتجنبها في المستقبل.

إن قدرة معادن على تغطية التكاليف التشغيلية وتسديد الدفعات المجدولة من أصل الدين وتسديد العمولة على مديونيتها يعتمد على الأداء المستقبلي للشركة الذي يخضع لعوامل اقتصادية ومالية وتنافسية وعوامل أخرى ليست تمامًا تحت سيطرتها، وقد لا تستطيع الاستمرار في تحقيق عائدات نقدية كافية من العمليات لخدمة الدين وتوليد النفقات الرأسمالية اللازمة في المستقبل.

لذا قامت معادن بتحسين السيولة لديها عبر تركيز وظائف الخزينة المركزية لتحقيق الاستخدام الأمثل للنقد الناتج من الأعمال. وبالإضافة إلى ذلك تمتلك معادن حالياً القدرة على الوصول إلى مجموعة من المصادر الائتمانية من أجل تلبية احتياجاتها النقدية على المدى القصير.

وصلت تكلفة التمويل إلى أدنى مستوياتها في السنوات الأخيرة في معادن، ولكن لا يمكن ضمان استمرار هذا الوضع؛ إذ إن أي زيادة كبيرة في تكاليف التمويل قد يكون لها تأثير سلبي على الربحية والتدفقات النقدية. وتسعى الشركة لضمان أن لا تتخطى ديونها الحجم المعقول؛ لذلك تقوم بمراقبة تكاليف التمويل بانتظام، وقد تسعى لزيادة حصة ديونها الثابتة الكلفة.

إن عمليات الاستكشاف والتعدين والأنشطة التشغيلية تخضع للوائح البيئية المختلفة، والتشريعات الصادرة من قبل الهيئة الملكية للجبيل وينبع، والهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة.

تحكم هذه الأنظمة وغيرها قواعد المحافظة على معايير جودة الهواء والمياه واستصلاح الأراضي. كما أنها تفرض القيود اللازمة على توليد النفايات الصلبة والخطرة، ونقلها، وتخزينها، والتخلص منها.

إن توافر الأيدي العاملة المختصة لا يزال واحداً من التحديات الرئيسية على المدى الطويل لشركة معادن، كما أن التحديات المتتالية والقدرة على جذب وتطوير المواهب والاحتفاظ بها قد تحد من قدرتنا على إنجاز المشاريع وإدارة عملياتنا، والمضي بنجاح في استراتيجيتنا.

تدير معادن أكاديمية التدريب التابعة لها داخل شركتها لتطوير موظفيها وإعدادهم لأدوار متتالية. وبالإضافة إلى ذلك، تعمل شركة معادن بشكل وثيق مع المؤسسات التعليمية في المملكة لتطوير الشباب السعوديين وتمكينهم من القيام بأدوار مستقبلية في هذا المجال.

وتقوم معادن تحت إشراف لجنة المراجعة بتقديم تقارير استشارية مؤكدة؛ مستقلة وموضوعية، وذات قيمة مضافة، تساعد على تطوير مهام وأعمال الشركة. وتسلّم إدارة المراجعة الداخلية تقريرها حول فعالية أنظمة الرقابة الداخلية لرئيس لجنة المراجعة على أساس ربع سنوي.